نظمته بمشاركة 120 ناشئاً وشاباً – مراكز الناشئة تختتم فعاليات مشروع نحو صيف هادئ

نظمته بمشاركة 120 ناشئاً وشاباً

مراكز الناشئة تختتم فعاليات مشروع

نحو صيف هادئ

 

متابعة / سامح بدر

اختتمت في مراكز الناشئة فعاليات مشروع نحو صيف هادئ الذي نظمته الإدارة العامة لمراكز الناشئة إحدى مؤسسات المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة في المنطقة الشرقية بمركزي ناشئة خورفكان و كلباء، بالإضافة إلى مركز ناشئة واسط في مدينة الشارقة برعاية مواصلات الإمارات.

 

حيث أقيم في مركز ناشئة كلباء حفل ختام المشروع لمركزا ناشئة خورفكان وكلباء ، فيما أقيم في مسرح مركز ناشئة واسط حفل ختام المشروع بالمركز. واشتمل الحفلان على العديد من الفقرات التي تميزت بالبساطة في الأداء والعمق في المعني ، إذ بدأتا بالسلام الوطني ، ثم آيات بينات من الذكر الحكيم، كما استمتع الحضور بمشاهدة فيلم تسجيلي وثائقي عن فعاليات مشروع نحو صيف هادئ التي تضمنت باقة منوعة من الدورات التدريبية على العديد من الحرف المهنية، بالإضافة إلى ورش عمل ومحاضرات وندوات في شتى المجالات الدينية والثقافية والعلمية والتثقيفية إلى جانب الرحلات الترفيهية والزيارات الميدانية. وفي الختام تم تكريم الناشئة المتميزين في كافة الفعاليات المنفذة طوال فترة المشروع في مركز ناشئة كلباء وخورفكان، إضافة إلى مركز ناشئة واسط والبالغ عددهم 120 ناشئاً وشاباً، فضلاً عن تكريم كافة الجهات والمؤسسات التي ساهمت في إنجاح فعاليات المشروع والمتمثلة في القيادة العامة لشرطة الشارقة فرع المنطقة الشرقية ومستشفى كلباء، ومستشفى خورفكان ومركز الفنون بكلباء وبلدية كلباء ومركز الإقلاع عن التدخين في إدارة الطب الوقائي بمنطقة الشارقة الطبية، بالإضافة إلى مشرفي المشروع والقائمين على إنجاح فعالياته .

وتفقد الحضور معرض الاختراعات العلمية ومعرض الفنون اللذان تضمنا مجموعة من الاختراعات العلمية والأعمال الفنية ونتاجات الناشئة التي أبدعتها أناملهم طوال فترة المشروع.

 

وذكر سعيد بطي حديد مدير إدارة مراكز الناشئة أن مشروع نحو صيف هادئ أقيم بهدف استثمار أوقات فراغ الشباب بكل ماهو نافع ومفيد، إضافة إلى التخفيف من حدة المشكلات التي قد يتسبب فيها الشباب والتي تصاحب الإجازة الصيفية. وأضاف بطي: لقد ركزنا في المشروع هذا العام على الدورات الدينية والمحاضرات والندوات ، فضلاً عن مجموعة من الدورات التدريبية في الحرف المهنية التي تضمنت تدريب الناشئة والشباب على أعمال النجارة والميكانيكا ودورات في الكهرباء والدائر الإلكترونية بهدف تمكين الشباب وعمل الصيانة المنزلية بمفردهم دون الحاجة إلى المساعدة من فنيين مختصين .

ولفت حديد إلى أنه قد تم إكساب الشباب المشاركين في المشروع خلاصة خبرة المتخصصين في دورات يتم التركيز فيها على تنمية مهاراتهم وقدراتهم في مختلف المجالات . صورة

ضمن فعاليات الملتقى الرمضاني مراكز الناشئة تنظم مسابقة ” الكلم الطيب ”

ضمن فعاليات الملتقى الرمضاني مراكز الناشئة تنظم مسابقة ” الكلم الطيب “

تغطية/ سامح بدر

أقيمت في مركز ناشئة الذيد فعاليات مسابقة الكلم الطيب التي نظمتها الإدارة العامة لمراكز الناشئة إحدى مؤسسات المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة ضمن فعاليات ملتقى الناشئة الرمضاني في دورته الثامنة لهذا العام 1433هــــ. للناشئة والشباب في الفئة العمرية من 12 إلى 18 عاماً، برعاية مواصلات الإمارات وبالتعاون مع مؤسسة القرآن الكريم والسنة بالشارقة.

شارك في فعاليات المسابقة 16 ناشئاً وشاباً من المنتسبين إلى مراكز الناشئة الثمانية المنتشرة في أرجاء إمارة الشارقة بمختلف مدنها ومناطقها في مركز ناشئة الذيد والثميد والمدام والمليحة، خورفكان وكلباء ودبا الحصن إضافة إلى مركز ناشئة واسط بواقع اثنين من كل مركز.

 وأوضح أحمد سليمان الحمادي المدير العام لمراكز الناشئة أن مسابقة الكلم الطيب تُعد إحدى الفعاليات الإيمانية التي ننظمها سنوياً في شهر القرآن والطاعات بهدف تحفيز الناشئة على التسابق في حفظ الأحاديث النبوية، وفهم وإدراك معاني مفرداتها، هذا فضلاً عن تهذيب سلوكياتهم ، وإكسابهم الصفات الحسنة عبر تعريفهم بسيرة خير الأنام العطرة سيد الخلق أجمعين نبينا محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم .

 ومن جهته بيّن سعيد بطي حديد مدير إدارة مراكز الناشئة، أن المسابقة اعتمدت على التنافس والتسابق الفردي بين الناشئة في حفظ مجموعة من الأحاديث النبوية ومعاني مفرداتها، فضلاً عن معرفة الراوي وجوانب حياته والدروس المستفادة من كل حديث.

كما تعزز المسابقة دور مراكز الناشئة في تنمية الجانب الإيماني لأبنائها الناشئة، إضافة إلى التواصل وتبادل الخبرات بين الشباب المشاركين في فعاليات المسابقة بما يعمق القيم الثقافية في نفوس الناشئة من مختلف مدن ومناطق إمارة الشارقة .

 وأعلنت لجنة التحكيم المكونة من فضيلة الشيخ الدكتور محمود محمد كمال العروسي وفضيلة الشيخ أكبرمتورسوميتوف  من مؤسسة القرآن الكريم والسنة بالشارقة وخالد يوسف موجه نشاط الثقافة والإعلام في مراكز الناشئة عن فوز الناشئ عمر زبير من مركز ناشئة واسط بالمركز الأول، تلاه في الترتيب الثاني الناشئ عبد الله مصبح عبد الله الصريدي من مركز ناشئة دبا الحصن ، أما المركز الثالث فكان من نصيب الناشئ محمود البشير علي من مركز ناشئة الذيد.

 وشهدت المسابقة تنافساً قوياً بين الناشئة المشاركين في مجموعة من الأحاديث النبوية الشريفة، المعتمدة من دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة، وجمع إفطار جماعي المشاركين والضيوف والقائمين على تنفيذ المسابقة. وفي الختام تم تكريم أعضاء لجنة التحكيم، والناشئة الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى، فضلاً عن تكريم كافة الناشئة المشاركين في فعاليات المسابقة.

 صورةصورة

حفل ختام فعاليات ( نحو صيف هادئ الحاصل على جائزة سمو الشيخة فاطمة للشباب العربي لفئة المؤسسة الرائدة في دعم قضايا الشباب) في مركز ناشئة كلباء

حفل ختام فعاليات ( نحو صيف هادئ الحاصل على جائزة سمو الشيخة فاطمة للشباب العربي لفئة المؤسسة الرائدة في دعم قضايا الشباب) في مركز ناشئة كلباء

حفل ختام فعاليات ( نحو صيف هادئ الحاصل على جائزة سمو الشيخة فاطمة للشباب العربي لفئة المؤسسة الرائدة في دعم قضايا الشباب) في مركز ناشئة كلباء